المهندسة الزراعية روان الحسين.. تنسيق الحدائق المنزلية وإعادة تدوير مواد الزينة والديكور

الوكالة العربية السورية للأنباء 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

دمشق-سانا

استثمرت المهندسة الزراعية الشابة روان الحسين دراستها ومعرفتها الأكاديمية للنهوض بمشروعها الخاص في ميدان تصميم الحدائق المنزلية وتنسيقها، وخاصة بعد أن بات هذا العمل بمثابة فن من الفنون واسعة الاهتمام.

روان التي شغفت بهذا النوع من العمل أوضحت خلال حديثها لنشرة سانا الشبابية أنه يتطلب خبرة كبيرة وإبداعاً من قبل المصمم المختص، وهو ما تطبقه اليوم في مشروعها، حيث تقوم بزارعة الصباريات وتنسيق الحدائق المنزلية بما يعزز من صورتها الجمالية ويبعث الهدوء والسلام في النفس.

وبينت أن لهذا العمل شروطا أساسية يجب مراعاتها خلال تنفيذ مشروع تنسيق الحديقة المنزلية تبدأ من نوعية التربة واتجاه الرياح وعوامل طبيعية مختلفة قد تؤثر على النباتات المزروعة في الحديقة، كما يمكن إعادة تدوير بعض المواد الموجودة في الطبيعة لاستخدامها في زينة وديكور الحديقة، وذلك لتوفير التكاليف الباهظة التي تتطلبها عملية التنسيق العادية.

وتبدأ عملية تنسيق الحديقة حسب الحسين بالاعتماد على نموذج أولي، ومن ثم التقاط صور طبوغرافية خاصة بالمشروع لمعرفة مدى ملاءمة المنطقة الجغرافية للتصميم، إضافة إلى دراسة تواجد مناطق هبوب الرياح من عدمها ودراسة تفاصيل أخرى تخدم عملية التنسيق لإظهار الحديقة بأبهى حلة.

وأشارت المهندسة روان إلى أنه إضافة إلى مشاريعها الخاصة فقد قامت بتنفيذ عدد من مشاريع التنسيق الزراعي في مدينة ضاحية الأسد بدمشق من خلال عملها الحالي في بلدية الضاحية، كما أنشأت مجموعة خاصة على وسائل التواصل الاجتماعي لدعم المشاريع الشابة.

وأكدت ضرورة إدراج مادة التربية الزراعية في المناهج المدرسية لتوعية الطفل بضرورة الاعتناء بالنباتات والاهتمام بها والاعتياد على زراعة المسطحات والمساحات الخالية لإعطاء جمالية خاصة للأمكنة، متمنية زيادة الاهتمام بهذا المجال لما له من تأثير إيجابي واسع سواء على الطبيعة أو الأفراد.

وداد عمران

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

أخبار ذات صلة

0 تعليق