تطوير قطاع التصدير الزراعي والحلول المقترحة للصعوبات التي تواجهه في اجتماع لوزارة الزراعة

الوكالة العربية السورية للأنباء 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

دمشق-سانا

واقع التصدير الزراعي والمشاكل التي تواجه المصدرين والحلول والمقترحات لتطوير هذا القطاع وتحسين حركة الصادرات الزراعية وتذليل الصعوبات محور اجتماع اليوم لوزير الزراعة والإصلاح الزراعي المهندس محمد حسان قطنا مع عدد من مصدري المنتجات الزراعية واللجنة الرئيسية للتصدير في اتحاد الغرف الزراعية، وذلك في مبنى الوزارة.

وأشار الوزير قطنا إلى الدعم الحكومي المستمر لهذا القطاع والتسهيلات والإعفاءات المقدمة لتنشيط حركة التجارة وتسويق المنتجات وتسهيل عبورها، لافتاً إلى أهمية الربط والتكامل بين الوزارة والمصدرين وبين المصدرين والمنتجين لتنظيم عمليات التصدير وزيادة حجم الصادرات من المنتجات الزراعية المتنوعة.

وأكد الوزير قطنا ضرورة الانتقال من مرحلة تصدير الفائض إلى إنتاج سلعة تصديرية والتوجه نحو تصدير السلع المصنعة والاهتمام بالمنتجات الريفية الغذائية التي تعتمد على الحرف اليدوية لأنها تمتلك إرثاً ثقافياً لتحقيق التنمية في الريف والاستقرار لسكان القرى.

بدوره رئيس اتحاد الغرف الزراعية السورية محمد كشتو لفت إلى القطاع الزراعي الواعد ودوره في تحسين الواقع الاقتصادي من خلال زراعات تصديرية مناسبة للأسواق الخارجية بمواصفات مطابقة، بينما بين رئيس لجنة التصدير في اتحاد الغرف الزراعية إياد محمد أنه تم طرح عدد من المشكلات المتعلقة بالحجر والتصدير الزراعي.

حضر الاجتماع مديرو الاقتصاد الزراعي والإنتاج النباتي والصحة الحيوانية والتخطيط والتعاون الدولي وممثلون عن مديرية الوقاية ورئيس غرفة زراعة دمشق محمد جنن.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق