مخلوف يتفقد مراحل العمل في عدد من المشاريع المائية باللاذقية

الوكالة العربية السورية للأنباء 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اللاذقية-سانا

تفقد وزير الموارد المائية المهندس حسين مخلوف مراحل تقدم الأعمال في المشاريع المائية المنفذة والتي يجري تنفيذها من قبل مؤسسة مياه الشرب في محافظة اللاذقية، والموعد المحدد لوضعها بالخدمة والجدوى الاستثمارية منها وانعكاسها على واقع التزود بمياه الشرب لأهالي المحافظة والقرى المستفيدة منها.

وشملت الجولة محطة تصفية مياه الحفة ومشروع حفر بئر حبيت ومحطة آبار بكاس، حيث تنفذ المؤسسة حفر بئر جديدة في الموقع وتأهيل المحطة ضمن خطة لفصل محاور التغذية المستفيدة منها بهدف دعم الوارد المائي على محور الحفة وحبيت وجبلايا والحارة والعناقية بريف اللاذقية.

كما عقد الوزير مخلوف اجتماعاً مع كوادر المؤسسة بحضور محافظ اللاذقية المهندس عامر إسماعيل هلال لمتابعة الخطة والمشاريع الاستثمارية وأولويات العمل لتحسين واقع التغذية بالمياه على مختلف المحاور بالمحافظة.

وتم خلال الاجتماع مع مديري دوائر الإدارة المركزية ورؤساء وحدات المياه في المؤسسة استعراض الخطة الاستثمارية والمشاريع وأولوياتها على مختلف المحاور في المحافظة، حيث حدد الوزير مخلوف مجموعة من المعايير المرتبطة بتقييم أداء مديريات المؤسسة ووحداتها، مؤكدا أن المعيار الأساسي يتعلق بوصول مياه الشرب لكل المواطنين في أماكن سكنهم.

وأكد الوزير مخلوف ضرورة التعاون المشترك بين وحدات المياه والوحدات الإدارية والمجتمع المحلي في رصد واقع تغذية المياه في كل التجمعات السكنية واعتماد فرق عمل ترصد وصول المياه عند ضخها إلى المشتركين على المحاور وبيان مواقع الخلل ومعالجتها والالتزام بدور التغذية والإعلان عنه بشكل شفاف للجميع، مشددا على وجوب منع التجاوزات والتعديات على الشبكة، ومشيراً بهذا الصدد إلى أن أي تقصير حتى لو كان بسيطا يمكن أن يؤثر على أداء المؤسسة وجهودها بشكل كامل.

ولفت إلى أن الوزارة تدعم تنفيذ المشاريع الواردة بالخطة الاستثمارية طالما تأتي ضمن أولويات العمل والاحتياجات، داعيا إلى الإسراع في إنجاز المشاريع المتعاقد عليها والتقيد بجودة التنفيذ ومتابعة الإشراف عليها بشكل لحظي مع إمكانية التعاون مع المنظمات الدولية في أي مشاريع مستقبلية.

وطلب الوزير مخلوف وضع خطة متكاملة تأخذ بالحسبان معالجة واقع خزانات المياه العالية الخارجة من الخدمة والمتضررة جراء الزلزال، والتنسيق مع شركة الكهرباء في مشاريع رفع التقنين الكهربائي عن محاور محطات الضخ وفق الأولوية وإيجاد مصادر إضافية للمياه ولا سيما في أعالي الجبال.

ولفت إلى أن الوزارة ستدعم المؤسسة بعدد من الحفارات لتنفيذ خطتها في مجال دعم الوارد المائي وحفر الآبار والإسراع بتنفيذها، حيث تم تكليف مديرية الموارد المائية بدراسة عدد من المواقع لحفر آبار استكشافية في أعالي الجبال، وفي حال كانت جدواها جيدة سيتم العمل على تنفيذها واستثمارها.

من جهته أشار المحافظ هلال إلى أنه تم خلال الاجتماع الاطلاع على عمل المؤسسة ووحدات المياه واحتياجاتها وأولويات المشاريع في كل منطقة والدعم لإطلاق العمل في هذه المشاريع وتنفيذها لوضعها بالخدمة، مؤكداً حرص المحافظة على توفير كل سبل دعم المؤسسة ومشاريعها بما ينعكس إيجاباً لى المواطنين.

كما قدم مدير المؤسسة المهندس ناجي علي عرضاً عن خطة العمل والمشاريع والإجراءات لتحسين التغذية على مجمل محاور الضخ، فيما عرض رؤساء وحدات المياه واقع التغذية والمشاكل التي تعترض برنامج العمل والمقترحات والمشاريع المطلوبة وإمكانية حفر آبار ولا سيما في المناطق غير المستفيدة بشكل مناسب من نبع السن.

بسام الإبراهيم

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

أخبار ذات صلة

0 تعليق