(من حكايات جدتي)… رواية أدبية صغيرة للأطفال للأديبة أميمة إبراهيم

الوكالة العربية السورية للأنباء 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

دمشق-سانا

“من حكايات جدتي” رواية أدبية صغيرة للأطفال مأخوذة عن إحدى الحكايات الشعبية للأديبة أميمة إبراهيم، تسلط الضوء على عدد من الحالات الاجتماعية والإنسانية.

وفي الرواية التي رسم لوحاتها الفنان رامي الأشهب أعطت الأديبة إبراهيم صفة الأنسنة لبعض الحيوانات لتتلاءم مع الأطفال وتفاعلهم معها بشكل إيجابي، مبينة أن الخير أكثر صحة للإنسان من الشر وأن الحق ينتصر بالنهاية.

ودعت الأدبية إبراهيم إلى تبادل المصالح الإيجابية واحترام المناقب الأخلاقية وجعل المحبة دائماً في مقدمة الحالات التي يجب أن يكون التعامل الاجتماعي من خلالها.

وحذرت الأديبة إبراهيم من الغدر والخيانة، كما تفعل الثعالب التي ينتج عن سلوكها فرض العقوبات الرادعة لأن التعامل السليم يؤدي إلى نتائج سليمة والغدر يوقع صاحبه في شر أعماله.

وجمعت إبراهيم بين الحالة الشعرية والأسلوب السردي الشفاف وقربت الأحداث إلى ذائقة الأطفال من خلال استخدام الحيوانات الأليفة ومعاجلة ما يحدث بأسلوب فني.

وعن المجموعة قالت الشاعرة أمل المناور عضو اتحاد الكتاب العرب: إن مؤلفتها تمكنت من تبسيط الأحداث في الرواية وسردها بأسلوب شعري رقيق يصل إلى الطفل ببساطة، مع التمسك بالأسلوب الفني والتناسب مع نوع الحيوانات التي جعلتهم أبطال روايتها.

يذكر أن الأديبة أميمة إبراهيم تكتب الشعر وأدب الأطفال والقصة، ولها مؤلفات عديدة وشغلت موقع مقررة جمعية أدب الأطفال في اتحاد الكتاب العرب ومسؤولة الثقافة في منظمة طلائع البعث، وهي الآن رئيسة فرع حمص لاتحاد الكتاب العرب.

محمد خالد الخضر

 

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق